هذا ما فعله السجناء بسجن طنحة بسبب المجرم

اشتعل السجن المحلي “بطنجة 1″، أمس الإثنين، على وقع إحتجاجات ساخنة أشعلها نزلاء المؤسسة السجنية، مباشرة بعد دخول المشتبه به في قضية قتل الطفل عدنان بوشوف، بعدما قررت النيابة العامة تأجيل الإستماع إليه إلى وقت لاحق.
وبحسب مصادر مطلعة فإن “مدير السجن المحلي” سات فيلاج” أمر بوضع المشتبه في زنزانة انفرادية بعيدة عن باقي السجناء وتم تعيين حراسة مشددة عليه.
وأضاف المصدر أن أغلب السجناء أعلنوا تضامنهم مع الطفل الضحية عدنان الذي راح ضحية جريمة اختطاف واغتصاب وقتل.
هذا، وخلفت جريمة مقتل الطفل عدنان، تضامنا واسعا داخل المغرب، وخارجه ، كما اتخذت القضية أبعادا حقوقية في ظل الجدل الجائر بين الداعين لتنفيذ الاعدام في حق الجاني والرافضين لهذه العقوبة..
ويتابع المتهم، الذي ألقي القبض عليه ليلة الجمعة الماضي، في حالة اعتقال بجناية هتك عرض قاصر باستعمال العنف، مقرونة بجناية القتل العمد مع سبق الإصرار وإخفاء الجثة