شاهد يروي تفاصيل مؤلم عن التلميذة اللي انتحرت في فاس بسبب الباك

قامت تلميذة، تبلغ من العمر 18 سنة، بوضع حدا لحياتها، يوم أمس الأربعاء، بإلقاء نفسها من الطابق الرابع للإقامة السكنية حيث تقيم أسرتها، في حي جنان الشامي بمنطقة سيدي بوجيدة في مدينة فاس.

وحسب مصادر إعلامية، فإن الراحلة قد أقدمت على الانتحار، في ظروف غامضة، مباشرة بعد اطلاعها على نتائج الباكالوريا، التي نجحت فيها بمعدل 16.08، وبميزة حسن جدا في شعبة العلوم الفيزيائية.

وأضافت ذات المصادر أنها فارقت الحياة لحظات قليلة بعد وصولها إلى المستشفى.

ورجحت المصادر ذاتها أن يكون طموح الهالكة تحقيق معدل أعلى سببًا في إقدامها على الانتحار، موردة أنها كانت من التلميذات المجدات بالثانوية التأهيلية مولاي رشيد في منطقة سيدي بوجيدة، ودأبت على نيل معدلات جيدة خلال مسيرتها الدراسية.