خطير…شاب ينهي حياة والده بـواسطة”عتلة”

أنهى شاب حياة والده، يوم أمس الجمعة، بواسطة “عتلة” وأرسل عمته لمستعجلات المستشفى الإقليمي المختار السوسي في حالة حرجة جدا.

 

وحسب بعض المصادر الإعلامية، فقد نشب نقاش بين الأب الستيني وعمته والابن، بدوار “إرحالن” بقيادة إسكاون بمنطقة تالوين بإقليم تارودانت، ليقدم هذا الأخير على إمساك “عتلة” ويوجه بها ضربة قوية لوالده على مستوى الرأس، وانهال أيضا على عمته بضربة أخرى ليسقط الإثنين معا على الأرض مدرجين في دمائهما.

وأضافت المصادر نفسها، أن الأب الستيني وشقيقته ظلا ينزفان على الأرض لمدة وصفت بالطويلة بعدما تأخرت سيارة الإسعاف في الوصول للدوار، حيث فارق الأب الحياة متأثرا بالجرح الغائر الذي أصيب به، وفقدانه لكمية هامة من الدماء، فيما نقلت الضحية الثانية لمستعجلات المستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت لتلقي العلاجات الضرورية.

ومن جهة أخرى استنفر الحادث مختلف السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي الذين حلوا بعين المكان، وتم فتح تحقيق معمق حول الواقعة، وذلك بالاستماع لأهل الضحايا قصد تحديد ظروف وملابسات الجريمة المروعة، فيما جرى توقيف الابن الجاني وأحيل على مركز الدرك الملكي بتارودانت لتعميق البحث معه بخصوص هذه الجريمة ودوافع اقترافها وإزهاق روح والده.