توقيف شخص لحيازته وترويجه لأجهزة متطورة للغش

 أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية في مدينة أكادير على النيابة العامة المختصة، صباح اليوم الجمعة (5 يونيو)، شابا يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بحيازة وترويج أجهزة معلوماتية متطورة تستخدم في الغش في الامتحانات المدرسية.


وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيه البالغ من العمر 25 سنة على متن سيارته الشخصية في منطقة تيكوين بضواحي أكادير، وبحوزته كميات من البضائع المهربة الخاضعة لمبررات الأصل، عبارة عن أجهزة إلكترونية من ضمنها أجهزة اتصال محمولة مهربة من الخارج تستعمل في الغش المدرسي.


وأوضحت المديرية أن عمليات التفتيش المنجزة بمحل تجاري مملوك للمشتبه فيه مكنت من حجز معدات إلكترونية متطورة، وهي عبارة عن 101 سماعة لاسلكية من مختلف الأصناف، إضافة إلى 164 جهاز إرسال موصول بأجهزة اتصال لاسلكية، وكذا مجموعة من البطاريات صغيرة الحجم وكابلات التوصيل المعلوماتي وشرائح اتصال خاصة بالهواتف المحمولة، فضلا عن حجز طائرتين مسيرتين عن بعد «Drones».


وأضاف المصدر ذاته أنه تم إخضاع المشتبه فيه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لكشف مصدر هذه المعدات المحجوزة، وكذا رصد جميع الامتدادات المحتملة لهذه القضية، والتي تندرج في إطار العمليات الاستباقية التي تقوم بها مصالح الأمن الوطني في سياق زجر الغش في امتحانات الباكالوريا والاختبارات الجامعية.