بطلة سلمات أبو البنات تخرج عن صمتها بخصوص فبركة صورها

بعد الضجة التي أحدتثتها صورها المفبركة، خرجت الممثلة المغربية كنزة بوهلال، التي لعبت دور الصحافية في مسلسل “سلمات أبو البنات” لتنفي قيامها بنشر صور عارضة بريطانية وإلصاق صورة وجهها عليها.

وأوضحت الممثلة في تصريح صحفي، أن حسابها بموقع “الإنستغرام” قد تمت قرصنته منذ أشهر، مضيفة أن الصور التي تم نشرها على أساس أنها هي لا علاقة لها بها، ولا يمكنها أن تقوم بفعل كهذا.

واستطردت بالقول “لقد وضعت شكاية لدى وكيل الملك من أجل متابعة الجاني”، مسترسلة “الصور ليست صور مخلة للحياء باش تاخذ هاذ الضجة كلها”.

 

وأثارت الصور سخرية عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب فبركتها عبر تقنية “الفوطوشوب”، حيث تم اعتماد جسد عارضة بريطانية وتركيب وجه الممثلة كنزة في أكثر من صورة.

وانهالت تعاليق عدة على صورالممثلة، واحدة وهي مرتدية بيجامة بيضاء وأخرى مرتدية سروال جلد وحذاء رياضي، معتبرين الأمر غير أخلاقي وينم عن مرض نفسي وجب على إثره زيارة طبيب نفسي، سيما أنها ممثلة ويتابعها أزيد من 900 ألف شخص على صفحتها بالإنستاغرام.

وأعاب آخرون على فعلتها، حيث قاموا بإعادة نشر الصور الأصلية، مبرزين أن حتى عملية “الفوطوشوب” لم تتقنها المعنية بالأمر، خاصة بعد أن نسيت أو لم تنتبه لاسم “الفاشينسطا” على البيجامة، مما أزم من وضعيتها.

بتصرف