4 مليون سنتيم لمن يتطوع لمختبرات أوروبية تحقن بفيروس كورونا

تسابق المختبرات الغربية الزمن من أجل إيجاد لقاح فعال ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بعدما غزا أغلب دول العالم مسجلا أكثر من 110 آلاف إصابة، وحوالي 4000 قتيل، فيما أعلنت إحدى هذه المختبرات أنها خصصت منحا مالية للمتطوعين، الذين سيساعدون في إنجاز اللقاح.

ووفق الإعلام البريطاني فإن مختبر Hvivo، الذي يقع مقره في مدينة لندن، يبحث عن 24 متطوعا خصصت لكل منهم مكافئة قدرها 3500 جنيه استرليني (4 آلاف أورو) مقابل مشاركتهم في اختبار اللقاح، الجاري تطويره، الذي ستتم تجريبه أولا على الحيوانات. وفي حال ما أدى تلقيح الحيوانات إلى نتائج إيجابية، فيستم الانتقال إلى مرحلة التجريب على البشر، ليتم أولا حقن المتطوعين بسلالتين مختلفتين من فيروس كورونا، ما سيتسبب في ظهور أعراض تنفسية خفيفة لديهم، قبل إخضاعهم للقاح الجديد.

ووفقا لصحيفة التايمز، فإنه سيتم وضع المتطوعين، أثناء إجراء الاختبار، في حالة انعزال تام عن العالم، لمدة 14 يوما، سيقضونها في الاسترخاء أولا، وممارسة ألعاب الفيديو، وقراءة الكتب، إلى أن تتأكد فعالية اللقاح.