سعد الدين العثماني: الحالة الوبائية في المغرب جد عادية ولا تدعو للقلق

أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، في كلمته الافتتاحية خلال انعقاد مجلس الحكومة أن الحالة الوبائية الحالية بالمغرب في وضعية عادية، وفي نفس مستوى أغلب دول العالم، “لأننا بلد مفتوح، لكننا في المقابل مستعدون للتعامل مع أي تطور”.

وأفاد العثماني أن هناك سيناريوهات محددة للتعامل مع أي مستجد وفق المعايير الدولية لمنظمة الصحة العالمية، التي يوجد تعامل وتعاون مستمران مع خبرائها للقيام برد الفعل المناسب عند تسجيل أي طارئ، كما اعتبر أن القرارات تتخذ حسب مستجدات الوضعية الوبائية، من قبيل منع عدد من التظاهرات أو تأجيلها وذلك في إطار منسجم مع الوضعية الحالية لمنع استيراد أو حركية الفيروس، “وهذا ما تقوم به جميع دول العالم”، مشيرا إلى أنه في حال تحسن الوضعية إقليميا ودوليا “ستعود الأمور إلى ما كانت عليه في وضعها الطبيعي”.

يذكر ان العثماني دعا الى وسائل الوقاية الفردية التي تبقى أساسية وضرورية والتي تواصلت بشأنها وزارة الصحة، ويتعلق الأمر بغسل اليدين واتباع الكيفية السليمة والصحية أثناء العطس وتفادي الاحتكاك عند الإصابة بالزكام.