رسميا: تم التعرف على هوية الفائز بدوري ابطال أفريقيا لهذه السنة

رياضيًا إذا كان نصف نهائي عصبة الأبطال الإفريقية، سيتشكل من أضلاع مغربية ومصرية، فإن ذلك يعني أن اللقب سيكون إما مغربيا أو مصريا، وهو ما يعني أيضا أن لقب أمجد الكؤوس الإفريقية سيكون من نصيب فريق عربي وذلك بعد فوز الوداد بنسخة 2017 فيما عادت نسخة 2018 و 2019 لفريق الترجي التونسي.

وستكون النسخة الحالية هي النسخة الرابعة على التوالي، التي يحرزها فريق عربي، إذ يعود آخر لقب أحرزه فريق من جنوب الصحراء إلى سنة 2016، وهي النسخة التي توج بها نادي ماميلودي صنداونز الجنوب إفريقي، بعد فوزه في النهائي على الزمالك المصري.