العصبة الإحترافية تتخد اجراءات جديدة بخصوص الكورونا

بعد قرار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والقاضي بإجراء مباريات البطولة الوطنية في قسميها الأول والثاني، فضلا عن الفئات الصغرى، بدون جمهور بسبب الخوف من تفشي فيروس “كورونا”، قررت العصبة الوطنية الاحترافية، مساء يوم أمس الأربعاء (4 مارس)، الترخيص لـ5 مرافقين فقط لحضور مباريات فرقهم.


وأكدت العصبة في بلاغ لها نشره الموقع الرسمي للجامعة، أنه “تبعا للبلاغ الصادر عن الجامعة ، والقاضي بخوض جميع المباريات بدون جمهور، وذلك حرصا على سلامة أسرة كرة القدم، تنهي العصبة الوطنية الاحترافية إلى كل الأندية المنضوية تحت لوائها أنه تقرر خوض جميع مباريات البطولة الاحترافية في قسميها األول والثاني، فضال عن البطولة الوطنية للفئات الصغرى بدون جمهور ابتداء من اليوم الخميس (5 مارس)”.


وأضاف البلاغ “تهيب العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية برؤساء الأندية الحرص على احترام هذا القرار، وتفعيل مقتضيات الفصلين 31 و52 من قانون المنافسات كإجراء تنظيمي لولوج الملعب من طرف اللاعبين، الأطقم التقنية والطبية، المسيرين) خمسة مسيرين عن كل نادي (الحكام، ممثلو الجامعة أو العصبة المعتمدين، طاقم الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، والشركة المختصة في تقنية المساعدة بالفيديو “الفار” والإعلاميين المعتمدين).