مدونة تصاب بالصلع في بث مباشر على إنستغرام بسبب صباغة شعر

أصيبت المدونة الأمريكية  لورين بليك، البالغة من العمر 18 عاما، بصدمة بالغة بعدما أصبحت صلعاء أثناء قيامها بصبغ شعرها في بث مباشر عبر صفحتها الخاصة على  تطبيق “إنستغرام”.

ووفقا لما أوردته صحيفة “ذا صن” البريطانية، فقد قررت صبغ شعرها باللون الأزرق، لكن الصبغة الجديدة أثرت بطريقة سيئة على فروة رأسها، بعد أن وضعتها وبدأت في تنظيف شعرها بقي شعرها على المشط.

ونشرت الصحيفة مقطع فيديو ظهرت من خلاله  الفتاة   بصدمة بالغة بعدما فقدت شعرها، حيث فتحت فمها وصرخت بصوت عالو هرعت إلى الحمام وغسلت رأسها مع بقايا الشعر وبعد ذلك انقطع البث.

وعبر عدد من متتبعيها في التعليقات عن غضبهم بسبب مزج الفتاة بين مادة تفتيح الشعر وبين استخدام   مشط الشعر معتقدين أن ذلك ربما يكون سبب سقوط الشعر.