والد “راقي بركان” يرحل إلى دار البقاء بسبب قضية ابنه

توفي والد ”راقي بركان”، بإسبانيا مساء يوم أمس الجمعة، بعد علمه بخبر اعتقال ابنه والجرائم الفظيعة التي اقترفها.

وأوضح مصدر إعلامي يومه السبت، أن الأب المسن، الذي كان بالديار الإسبانية قصد العلاج من داء السرطان، قد تعرض لصدمة كبيرة بعد علمه بفضيحة ابنه، إثر اعتقاله و بحوزته مجموعة من الفيديوهات التي توثق ممارسات جنسية جمعته بزبوناته المفترضات.

وكشف المصدر ذاته أن أب ”راقي بركان” ، الذي كان يعمل مكانيكيا للسيارات قيد حياته، كان أبا ”للراقي” بالتبني وليس الأب البيولوجي.

جدير بالذكر أن ”راقي بركان” المعتقل بتهم خطيرة مرتبطة بـ ”الاتجار في البشر في حق أشخاص في وضعية صعبة لأسباب، وأغراض تحت التهديد بالتشهير بهم ، والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب ، والضرب والجرح العمدين وإعطاء مواد مضرة بالصحة”.

المصدر : شوف تيفي