مواقع أمريكية معروفة تعيد نشر فيديوهات “راقي بركان” بطريقة مستفزة

لا تزال فيدوهات الراقي البركاني المثير للجدل، تدور عبر منصات التواصل الاجتماعي خاصة واتساب في المغرب، كما لا تزال منشورة بالصوت والصورة في مواقع إباحية أمريكية.

وفي الوقت الذي تحاول السلطات المختصة بالجريمة الإلكترونية في مدينة وجدة ، احتواء هذه الفضيحة من خلال حذف المقاطع الموجود عبر بعض المواقع ، تظهر لافيديوهات من جديد على مواقع أمريكية متخصص في بص المحتوى الإباحي .

ويرى مراقبون أن المواقع الإباحية لا يهما سوى الربح المادي، ولا تتواني في نشر الفيديوهات التي تكون قادمة من المشرق العربي وشمال إفريقيا حيث تعرف نسب مشاهدات مرتفعة.

وذكرت مصادر متطابقة أن هناك من قام بتحميل هذه الفيديوهات من أبناء مدينة بركان، عبر مواقع رفع المحتوى الإباحي على الأنترنت وهي مواقع أمريكية .

 .

ولم تهدأ مدينة بركان منذ أيام حيث إذ لاحديث سوى عن الراقي المزعوم، الذي مارس الجنس مع بضعة ضحايا مفترضات وصورهن في وضعية غير أخلاقية .