تصريح جديد للاعبي الوداد على اللقطة المثيرة للجدل

أثارت لقطة قبلة من الشفاه بين لاعبين وداديين جدلا كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، وكانت سبب في ظهور تعليقات وصور مسيئة تسخر منهما.

ورصدت كاميرا قناة الرياضية الحركة، بعد أن قام سجل محمد الناهيري الهدف الثاني للوداد في مباراة جاراف السنغالي وأتى إليه أشرف داري للاحتفال معه.

وفي تصريح أعقب المباراة، أكد داري في تصريح أدلى به لموقع “البطولة”، أن اللقطة كانت عفوية، معلقا بالقول:”بالنسبة لي فهو حادث طبيعي نحن إخوة ولم يكن متعمدا و كانت إحتفالية بالهدف“.

فيما الناهيري طالب بعدم تضخيم الأمور، وقال إنه: “أمر طبيعي و تلقائي هو حاول تقبيلي إحتفالا بالهدف، و هذا لم يحدث أول مرة، بل نراه مثل هذه الحوادث في أكبر الدوريات العالمية“.