الفيفا يحسم بمراكش مسألة تنظيم المغرب وإسبانيا والبرتغال لمونديال 2030

من المنتظر أن يحسم الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” الشهر المقبل بمدينة مراكش عن قراره النهائي بخصوص مسألة زيادة منتخبات مونديال قطر وتغيير ما يسمى قانون التناوب القاري لتنظيم كأس العالم، وأيضا مسألة تنظيم دول من قارات مختلفة للمونديال كما هو الأمر بالنسبة للمغرب والبرتغال وإسبانيا.

ووفق موقع “روسيا اليوم” فإن رئيس “الفيفا” جياني إنفانتينو، سيقود اجتماعات اللجنة التنفيذية في مدينة مراكش خلال الفترة بين 15 و19 يناير المقبل، وستتم مناقشة موضوعين رئيسيين خلال تلك الاجتماعات، وهي: زيادة منتخبات بطولة كأس العالم المقبلة المقررة في قطر عام 2022 من 32 إلى 48 منتخبا، وتعديل قانون تناوب القارات على تنظيم المونديال، بالإضافة إلى الترخيص لدول لا للقارة نفسها بالتنظيم المشترك، وهو الأمر الذي يتجسد في حال المغرب مع إسبانيا والبرتغال الراغبين في تنظيم مونديال 2030.

تجدر الإشارة إلى أن بيدرو سانشيز، رئيس الحكومة الإسبانية قد عرض خلال زيارته الأخيرة للمغرب على سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، تقديم ملف مشترك ثلاثي “بين المغرب وإسبانيا والبرتغال” لتنظيم مونديال 2030