الحقيقة الكاملة لفيديو السائحتين الاجنبيتين بضواحي مراكش

أكد مصدر جد مطلع قريب من الأبحاث الخاصة بجريمة قتل سائحتين بمنطقة ”شمهروش” بإقليم الحوز بضواحي مدينة مراكش، أن الفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي منذ ليلة أمس الأربعاء، يبقى إلى حدود الساعة غير مؤكد، وبالتالي لا يمكن القول إنه بالفعل يوثق لهذا العمل الإجرامي.

وطالب فيسبوكيون بضرورة التوقف عن ترويج هذا الفيديو بمواقع التواصل الاجتماعي أو من خلال تطبيق التراسل ”وآتساب”، مؤكدين في الوقت نفسه بناء على مصادر أمنية أن تحقيقا قد تم فتحه بخصوص الكشف عن مصدر الفيديو وإن كان بالفعل على صلة بحادث مقتل سائحتين شابتين تنحدران من ”الدنمارك” والنرويج”.

وكان الوكيل العام باستئنافية مدينة الرباط، قد أعلن مساء أمس الأربعاء، أن البحث جاري من أجل التأكد من صحة شريط الفيديو الذي يتم تداوله عبر الوسائط الاجتماعية باعتباره يمثل جريمة قتل إحدى السائحتين بمنطقة ”شمهروش” بإقليم الحوز.

تجدر الإشارة إلى أنه في إطار الأبحاث والتحريات المنجزة على خلفية العثور على جثثي سائحتين أجنبيتين بمنطقة ”شمهروش” بدائرة إمليل بإقليم الحوز، تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بتعاون وتنسيق وثيقين مع مصالح الدرك الملكي والأمن الوطني، صباح أول أمس الثلاثاء، من توقيف شخص يشتبه بتورطه في ارتكاب هذه الجريمة.

وأوضح بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أن عمليات البحث والتحري مكنت من توقيف المشتبه به بمدينة مراكش، والذي تم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية على ذمة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة من أجل تحديد خلفيات ودوافع ارتكاب هذه الجريمة، بينما ستتواصل التحريات لتوقيف أشخاص آخرين، تم تشخيص هوياتهم، وذلك للاشتباه بمساهمتهم في تنفيذ هذه الأفعال الإجرامية.