“الأنتربول” يفضح سياسيين مغاربة ورجال أعمال متهمين بتهريب أموال ضخمة للخارج

وضع الأنتربول يده على أوراق جد خطيرة بخصوص سياسيين ورجال أعمال مغاربة متورطين في تهريب العملة للخارج.

ومن المؤكد أنه إذا كشفت الأسماء ستكون فضيحة مدوية بكل المقاييس، فـ “الفضيحة” نعرفها، والأسماء نجهلها، وأبطالها سياسيون ورجال أعمال مغاربة وتجار مخدرات ووسطاء.

 تقول بعض المصادر أن أسماءهم وردت في لوائح بعد تنسيق أمني بين كل من “الأنتربول” بالرباط، والسلطات الفرنسية، فوجدوا أن من بين المتورطين شخصيات سياسية معروفة ورجال أعمال مغاربة، وتجار مخدرات، متورطين في تهريب أرصدة مالية ضخمة إلى الخارج.

هذا البحث باشره المغاربة والفرنسيون، حيث طلبت الدولة المغربية من بنوك فرنسية كشف حسابات مجموعة من المواطنين المغاربة ممن يشتبه في تورطهم في تهريب العملة، خاصة بعد التوصل بإشعار حول وجود عمليات مالية مشبوهة يدبرها مغاربة انطلاقا من العاصمة الفرنسية، بعد أن تبين أن موظفا بقنصلية المغرب في فرنسا يشتبه في تورطه في عمليات تهريب إضافة إلى سياسيين ورجال أعمال.

المصدر : الأيام24