اش هادشي… راقي بركان ممثل إىاحي ومصاب بالسيدا

زعم راقي شرعي يدعى أشرف حياني، أن الراقي الشرعي بطل فضيحة بركان هو ممثل إباحي، مثل في مجموعة من الأفلام الإباحية بإسبانيا، وكشف عن مجموعة من المعطيات المثيرة بخصوص راقي بركان الذي عثر بحوزته مجموعة كبيرة من الفيديوهات الجنسية، بعدما عمد على تصوير زبوناته خلال ممارسة الجنس معهن.

وقال أشرف الحياني في تصريح صحفي، إن “السفاح الذي ضبط بمدينة بركان، لا توجد بينه وبين الرقية الشرعية سوى الخير والإحسان، ولا علاقة له بهذه المهنة”، مؤكدا على أنه “ما سمي براقي بركان هو ممثل إباحي، مثل في مجموعة من الأفلام الإباحية بإسبانيا”، مضيفا ان الاخير زنى بأكثر من 1500 امرأة، وكان مريض بمرض الإذز (السيدا)، وجاء لمدينة بركان من أجل نشر عدوى هذا المرض الفتاك، وسط النساء المتزوجات والفتيات العازبات والأرامل”.

وقد خلف تصريح الراقي فزعا كبيرا في الأوساط البركانية، ومخاوف من احتمال نفل الفيروس لمجموعة من نساء المنطقة ما يتوجب تحقيقا معمقا في ما جاء في التصريح.