نتاقم من راسو… الممثل الأمريكي الشهير مارك سالتينغ ينتحر شنقا بعد شعوره ب “الخزي” من أفعال مشينة

عثرت الشرطة الأمريكية اليوم على جثة الممثل الأمريكي مارك سالينغ بعد أن قضى بعملية شنق، ويُرجح أن يكون الممثل الذي ينتظر محاكمة على خلفية حيازته مواد مصورة لأطفال يتعرضون لاعتداءات جنسية، قد انتحر بسبب شعوره بـ “الخزي”.

 
 
 

وأعلنت السلطات الأميركية عثورها على  الممثل الأمريكي المشهور مارك سالينغ ميتاً قرب ملعب رياضي فيما يرجح أنه يكون قد قضى انتحاراً.

وذكرت مصادر إعلامية أن سبب انتحار الممثل هو شعوره بـ “الخزي”، إذ كان من المنتظر أن يعاقب بالسجن لمدة تصل إلى 7 سنوات بعد أسابيع قليلة لاعترافه بحيازة ما يزيد 50 ألف صورة وفيديوهات لأطفال يتعرضون لاعتداءات جنسية على أجهزة حاسوبه.

وعُرف الممثل مارك سالينج، من خلال مواسم مسلسل Glee، الذي توقف في عام 2015. وبعد الاتهامات التي تعرض لها استبعد من فيلم Adi Shankar’s Gods and Secrets.

وذكرت صحيفة The Sun البريطانية أن الشرطة عثرت على جثة الممثل البالغ من العمر 35 عاماً قرب ملعب لكرة القاعدة في مدينة لوس أنجلس الأميركية في الـ30 من كانون الثاني/ يناير الجاري، فيما يبدو أنه قام بشنق نفسه قبلها بأيام.

وكانت صديقة سالينغ السابقة هي التي أبلغت عنه السلطات أواخر عام 2015، واعترف في تشرين الأول/اكتوبر من الماضي باستخدام برنامج لاختفاء هويته على الانترنت لتحميل آلاف الصور والفيديوهات الجنسية المتعلقة بأطفال، بعض الضحايا الفتيات تتراوح أعمارهن بين 3 إلى 5 سنوات.

يذكر أن سالينج كان يخضع لبرنامج علاجي فرض عليه ألا يتواصل شفهياً أو إلكترونيا مع أي شخص لم يبلغ من عمره 18 عاماً، وأن يظل بعيداً بمسافة 100 قدم عن المدارس، والحدائق العامة، وحمامات السباحة، ومراكز الشباب، إلى جانب الملاعب، وأي مكان يتواجد به أطفال دون أولياء أمورهم حسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية BBC.