محاكمة الناجي الوحيد من بين انتحاريي هجمات باريس صلاح عبد السلام

انطلقت صباح اليوم الاثنين ببروكسل المحاكمة الأولى لصلاح عبد السلام الناجي في جلسات تستمر من الاثنين الى الجمعة مع توقف يوم الاربعاء، الى 15 مارس 2016. والتي سيتابع فيها بتهمة الضلوع في تبادل اطلاق نار مع شرطيين بلجيكيين مارس 2016.

حيت يتابع بتهمة الناجي الوحيد من الانتحاريين الذين نفذوا هجمات باريس في 13 نوفمبر 2015، حيت فوجئ محققون فرنسيون وبلجيكيون يومها باطلاق نار خلال عملية دهم روتينية في أحد مخابئ خلية بروكسل في شارع دريس في حي فوريست. وجرح ثلاثة شرطيين بينما قتل محمد بالكايد (35 عاما) خلال مواجهتهم الشرطة بالرشاشات لتغطية فرار عبد السلام وشريك آخر له يدعى سفيان عياري.