عاجل..مخزني ينتحر شنقا وسط ثكنة بمدينة الجديدة

أقدم “مخزني” وسط القشلة بالجديدة اليوم الجمعة على الإنتحار شنقا داخل التكنة، الهالك البالغ من العمر 44 سنة عثر عليها معلقا بحبل. أكد مصدر مطلع أن الهالك المسمى “سعيدا” ينحدر من مدينة زاكورة، وهو متزوج وأب لطفل. وأوضح ذات المصدر أن المعطيات الأولى الخاصة بالنازلة، تشير إلى أن مشاكل أسرية ومادية، كانت سببا في انتحار المخزني وسط مقر عمله.

تجدر الإشارة إلى أن جثة الهالك، تم نقلها إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بالجديدة، بينما فتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا في الموضوع.