بلا شفقة بلا رحمة…شخص عذب طليقته حتى الموت ومارس عليها الجنس الجماعي مع الكلاب

أقدم شخص على تعذيب طليقته التي تبلغ من العمر 22 سنة قبل أن تفارق الضحية الحياة لشدة التعذيب الذي لاقتها من الجاني الحديث العهد بمغادرته للسجن حسب ما كشفت عنه عائلة الهالكة ونقلته “الأخبار”.

 

وأوضحت اليومية أن الجاني أقدم على احتجاز الضحية لأيام وعرضها لحصص التعذيب وعمد إلى استدعاء أصدقائه وممارسة الجنس عليها، مشيرا إلى ممارسة الكلاب أيضا للجنس على الفتاة بطريقة شاذة، وذلك قبل أن يتم نقلها إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي (ابن الخطيب)، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة من شدة الإصابات.

وكشف المصدر أن الهالكة أم لرضيع بعمر الستة أشهر، وأن والدتها عثرت عليها في وضع اعتداء جد بشع وكانت تنزف بالدماء من أطراف مختلفة من جسمها.