خطير.. ظهور أول ضحية للعبة “الحوت الأزرق” في المغرب

لأول مرة في المغرب ينتحر شخص في ريعان شبابه بسبب لعبة “الحوت الأزرق” الشهيرة والقاتلة.
ويتعلق الأمر بشاب يبلغ من العمر 23 سنة يسكن بحي الفرح بن سرڭاو بمدينة أكادير.
وتقوم اللعبة التي صاحبها ينحدر من روسيا، بتحديات خطيرة جدا كالوشم في اليد بآلة حادة، هذا إضافة إلى أنها تطلب من المشاركين الإنتحار في المرحلة الأخيرة.
وللاشارة فضحايا لعبة الحوت الأزرق يفوق 200 ضحية حول العالم، 5 منهم في الجزائر فقط وكلهم قاصرين.