هذا ما قررته الأستاذة لي شرملها التلميذ القاصر بشأن تنازلها عن القضية