شوفو شحال ديال الحبس غادي يعطيو لمغتصبي شابة مختلة عقليا داخل طوبيس بالبيضاء

على اثر الواقعة التي استنكرها المغاربة قاطبة من خلال “شريط فيديو” نشر فجر اليوم عبر وسائل التواصل الإجتماعي “فايسبوك’ فيه قاصرون يحاولون هتك عرض قاصر.

قال المحامي “محمد الطهاري” حول هذه الجريمة إن المشرع أفرد لها عقوبات سجنية محددة في القانون الجنائي المغربي، وانتقد ما يروج عبر وسائل الإعلام وصفحات التواصل الإجتماعي وما يتداوله العديد من النشطاء لحالة “إغتصاب” .

وأكد أن نازلة الحافلة والقاصرين في الشريط لا توجد فيها حالة إغتصاب وأن الحال غير ذلك فمن الناحية القانونية ، فنازلة الحافلة تتعلق بجريمة هتك عرض قاصر والذي يدخل في إطار تمزيق الثياب ، ومحاولة المس الجنسي لجسدها وهذه حالات ينص عليها القانون الجنائي في عدة بنود سيحددها وكيل الملك من خلال تكييف النازلة.

وحسب تقدير المحامي فالعقوبات السجنية التي قد تطال الجناة من 5 سنوات إلى 10 سنوات في حالة عدم المصاحبة بعنف، وفي حالة العنف ترتفع من 10 سنوات إلى 20 سنة وقد ترتفع إلى 30 سنة إذا كانت الضحية قاصرا.

ولم يفوت الفرصة المحامي الإشارة أن المحكمة ستأخذ بعين الإعتبار سن الجناة في هذه الحالة ومن المؤكد أنها ستحيلهم على المؤسسات التأديبية وتخفض من سن العقوبات السجنية.