هذه حقيقة وفاة “حمودة” ولد آسفي بالسجن

تداولت صفحات موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، خبر مفاده أن الشاب المغربي المسجون بسجن سلا، المدعو “حمودة” من اسفي قد مات بالسجن.

وتضاربت الأقاويل بهذا الشأن غير أن الناشط الفايسبوكي المشهور “مول الشكارة”، خرج بتدوينة عبر صفحته الرسمية بالفايسبوك يكذب فيها هذا الخبر.

وقال مول الشكارة في تدوينته : “خبر وفاة حمودة بالسجن غير صحيح”

وأضاف : “كلشي يبارطاجي لأن العديد من الصفحات نشروا الخبر عن طريق فيديو لجنازة شخص إسمه حمودة وقد توفي بالسجن مع العلم أن مدة نشره تتراوح مابين 6 أشهر.وبعد تواصلنا مع أصداقه وأبناء حيه تبين أن حمودة حي يرزق وفي صحة جيدة.”