قصة مؤلمة لمغربي في إيطاليا إختلق جريمة لم يفعلها ليدخل السجن هربا من برد ميلانو القارس

ذكرت وسائل إعلام أيطالية، أن مهاجرا مغربيا يقيم في إيطاليا بطريقة غير شرعية، لم حلا، إلا افتعال جريمة، بغية الزج به في السجن، ليكون بذلك قد هرب من البرد القارس في شوارع ميلانو.

وأورد موقع “milano courrier” الإيطالي، أن مهاجرا مغربيا، يبلغ من العمر 38سنة، تعمد اختلاق جريمة سطو مسلح لمحل للحلاقة والتجميل، مرتديا قناعا يخفي ملامح وجهه، وطلب من العاملين في الاتصال بالشرطة، والتبليغ عن جريمة سرقة يتعرض لها المحل.

وأضافت المهاجر المغربي الشاب اعترف خلال التحقيقات أنه افتعل الجريمة من أجل دخول السجن، وقاية من البرد القارس في ميلانو.

وأوضح موقع “ميلانو كوريير”أنه تم فلا الزج بالشاب المغربي في السجن بتهمة الشروع في القيام بأفعال السرقة داخل أحد متاجر العاصمة الايطالية ميلانو.