فضيحــة.. عُمدة مراكش يعلن اختفاء شركة صينية وقع معها صفقة بـ24مليار لاقتناء حافلات كهربائية

عقد العربي بلقايد عمدة مراكش عن حزب العدالة و التنمية، صفقة ضخمة بقيمة 24 مليار سنتيم، غير أنها اختفت من الوجود.

و كان العربي بلقايد قد أعلن يوم الإثنين خلال ندوة صحافية عن اختفاء الشركة الصينية التي وقع معها صفقة بميزانية تتجاوز 24 مليار سنتيم لاقتناء الحافلات الكهربايية وتسليمها قبل بداية مؤتمر المناخ COP22.

الى ذلك أفرد الإعلامية ‘محمد هروان’ في تصريح لموقعناً من مراكش أن عُمدة مراكش أعلن ببرودة دم عن اختفاء الشركة الصينية التي وقع معها الصفقة حيث سبق لنفس العمدة أن زار الصين بوفد تكون من ‘يونس بنسليمان’ عن حزب ‘العدالة والتنمية’ و ‘الفتاوي’ عن ‘الاستقلال’ واطلعا هناك على الحافلات كما التقيا بمسؤولي الشركة الصينية واطمئنوا وواضبوا على توثيق ذلك بالصور قبل أن يتبخر كل شيء وتذهب الصفقة سدى.

المتحدث لموقعنا أضاف أن العمدة ولتفادي الفضيحة استنجد بوزارة الداخلية للبحث عن مندوب الشركة قبل أن يتبين أن الشركة لا تتوفر على مندوب بالمغرب بل بإحدى الدول المغاربية.

مصدرنا أفاد أن المندوب ولإنقاذ العمدة تعهد بتسليم حافلات ليست كتلك التي تم الاتفاق عليها ليتبخر مشروع الحافلات الصديقة للبيئة، فضلاً عن أن الحافلات موضوع الصفقة تم تهييي طريق خاصة لها بشوارع مراكش بميزانية فاقت المليارين وأصبحت تتسبب في اكتظاظ خانق بالمدينة في غياب الحافلات المتفق عليها والتي يقارب سعر الواحدة 700 مليون.