عاجل.. اعتقال فنان مغربي مشهور ضواحي الصويرة

كشف مصدر جد مطلع، أن عناصر المركز الترابي التابع لسرية الدرك الملكي بجماعة تمنار إقليم الصويرة أوقفت يوم أمس الأحد 25 غشت الجاري الفنان الأمازيغي المعروف ” إبراهيم إسلي ” من فوق منصة مهرجان “أركان” الذي أقيم بمنطقة تمنار ضواحي الصويرة.

وأكد المصدر ذاته، أن توقيف الفنان “إسلي” جاء بعد أن تقدمت سيدة كانت حاضرة للمهرجان بشكاية إلى عناصر الدرك الملكي بعدما تعرفت على سيارتها الخاصة من نوع “ بوجو 301 ” مركونة بأحد الأماكن تلعمومية بتمنار، والتي تشكل موضوع سرقة منذ فبراير 2018، حيث تم فتح تحقيق حول هوية من ركنها، ليتضح أنها ليست سوى للفنان والممثل الأمازيغي “إسلي” ليجري الانتقال مباشرة بعد ذلك لمنصة المهرجان، وتم توقيفه من فوق المنصة بعد انتهائه من أداء وصلة موسيقية.

وأحيل الموقوف على مركز الدرك الملكي لتعميق البحث معه حول مصدر السيارة المسروقة التي جاء بها للمهرجان بعدما تبين أنها تحمل صفيحة ترقيم مزورة.

وبينت التحقيقات الأولية أن السيارة حصل عليها الفنان “إسلي” كضمانة من شخص مقابل الديون التي لازالت في ذمته.

وبتعليمات من النيابة العامة المختصة تم الاحتفاظ بالفنان الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار تقديمه أمام وكيل الملك .

وخلف خبر توقيف الفنان “إسلي” صدمة كبيرة في أوساط زملائه في الميدان الفني وكافة عشاقه ومعجبيه الذين خيم عليهم حزن عميق نتيجة ما أسموه ب”المصيدة” التي ذبرتها جهات مجهولة للإطاحة بالفنان وتلطيخ سمعته.

المصدر : شوف تيفي