ظهور معطيات جديدة بخصوص الإطارين التربويين اللذين اعتقلا متلبسين بممارسة الفساد داخل مؤسسة تعليمية

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

أفادت وسائل إعلام إخبارية، عن بعض التفاصيل الجديدة المتعلقة بواقعة ضبط مديري مؤسستين تعليميتين في أوضاع جنسية داخل مؤسسة تعليمية بدوار “تخفيست” بجماعة أوكايمدن إقليم الحوز.

المعطيات المتوفرة تشير إلى أن الأمر يتعلق بإطارين منتميان لحزب إسلامي، كما أن المتهمة المطلقة، تشغل موقع قيادية بالحزب المذكور باليوسفية، فيما شريكها متزوج وأب لأربعة أطفال.

وكانت عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي “ستي فاضمة” قد تمكنت خلال الساعات الأولى من صباح الأحد 11 يوليوز الجاري، من توقيف المتهمين متلبسين بممارسة الرذيلة.

رجال الدرك الملكي توصلوا بإخبارية من ساكنة الدوار المذكور تفيد أن المدير انفرد بزميلته داخل المؤسسة منذ مساء السبت و لم يخرجا منها لحدود صباح الأحد، الأمر الذي دفع عناصر الدرك إلى التوجه لعين المكان بأمر من النيابة العامة المختصة، و تم ضبط المتهمين في وضعية مخلة بالحياء داخل أحد الأقسام بالمؤسسة المذكورة.

وأضاف ذات المصدر أنه تم وضع الموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معهما في المنسوب إليهما، قبل أن يتم عرضهما  الاثنين على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش .