ضجة كبيرة بسبب صورة لسيدة منقبة لابسة الصاية وعرات رجليها في مهرجان “البولفار” فكازا

انتشرت مجموعة من الصور عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، التي ظهرت خلالها فتاة وهي ترتدي النقاب إلى جانب تنورة “صاية” قصيرة وحذاء بكعب عالي، خلال حضورها لفعاليات مهرجان “البولفار” بالبيضاء.

وعبر آلاف النشطاء المغاربة عن غضبهم الشديد من هذه الصورة، إذ اعتبروه إهانة  للسيدات اللواتي يرتدين النقاب.

ومن جهة أخرى، طالب نشطاء بضرورة التعرف على هوية هذه الفتاة والتحقيق معها من طرف السلطات للوصول إلى الأسباب التي جعلتها تظهر بهذا اللباس المثير للجدل.