سبب بكاء “ميا خليفة” في الفيديو المثير للجدل

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

تعاطفت نجمة الأفلام الإباحية السابقة، لبنانية الأصل ميا خليفة، مع فتاة تعرضت للتنمر لأنها تُشبهها.

وبدأت القصة حين نشرت فتاة فيديو عبر (تيك توك)، قالت فيه: (لا يمكنني ارتداء نظارتي لأن الأولاد في المدرسة الثانوية يواصلون القول إنني أبدو مثل ميا خليفة بينهم، وهذا يجعلني أشعر بعدم الارتياح).

وأشارت الفتاة إلى أنها تعرضت للسخرية والتنمر بسبب شبهها بميا خليفة منذ كانت في الـ13 من عمرها.

وانتشر الفيديو الذي حصل على أكثر من 8 ونص مليون مشاهدة بشكل كبير، ووصل إلى ميّا خليفة بنفسها، والتي ظهرت بفيديو وهي تبكي حين شاهدته.

وقالت ميا: (أنا آسفة جدًا، لم أعد أرتديها لهذا السبب).