زوج إحدى ضحايا الصحفي “بوعشرين” بدأ في عملية الطلاق

بعد الضجة الكبيرة التي أحدثتها بما يعرف “قضية بوعشرين”، فقد بدأ زوج إحدى ضحاياه، في عملية الطلاق، و ذلك بعدما اعترفت زوجته بتفاصيل أكدت من خلالها على أنها مارست الجنس مع مدير نشر جريدة أخبار اليوم.

و حسب بعض المصادر، فإن الزوج الذي صُدِم باستدعاء زوجته من طرف المصالح الامنية، قد علم منها أننا كانت تمارس الجنس مع مدير النشر برضاها، بينما تأكد له بأن زوجته قد كانت على علاقة ببوعشرين قبل زواجه بها.

و أسر الزوج لمقربين منه، أنه يعتزم المطالبة باجراء فحوصات “أ دي إن” من أجل إثبات بنوة إبنه الذي أقرت زوجته بأنه من صلب المتهم و ليس زوجها.