درك برشيد يطيح بعصابة سرقت بندقية ومجوهرات ثمينة

تم إيقاف 4 أشخاص ضمن أفراد عصابة إجرامية تتكون من 6 أفراد متورطين في سرقة سلاح ناري، وخراطيش، وصندوق حديدي يحتوي على مجموعة من الحلي والمجوهرات تفوق قيمتها المالية 100 مليون سنتيم، ببرشيد يوم الخميس.

عملية إيقاف المتهمين الأربعة جاءت إثر التحريات التي باشرتها مصالح الدرك منذ وقوع عملية السرقة من منزل شقيق مستشار عن حزب “البيجيدي”، بدوار البراهمة بالسوالم الطريفية بإقليم برشيد، ليلة الثلاثاء الماضي، قبل أن تتوصل، يوم الخميس، بمعلومات عن طريق مخبريها بأن أحد الأشخاص يقطن بمدينة برشيد يرغب في بيع سلاح ناري خاص بالصيد.

واستغلت الجهات الأمنية هذه المعلومة لتتقمص دور المشتري بلباس مدني، لتنتقل بعدها إلى مكان تواجد البائع الذي يملك محلا لبيع العجلات المطاطية المستعملة بوسط مدينة برشيد، لتقدم عناصر الدرك نفسها على أنها ترغب بمعاينة السلاح الناري المراد بيعه.

التحقيقات الأولية مع الموقوفين جعلتهم يعترفون بالمنسوب إليهم، حيث أكد المتهم الرئيسي أن أصدقاءه هم من أخبروه أن أحد الأشخاص لديه صندوق حديدي به ما يناهز 150 مليون سنتيم عبارة عن مجوهرات، ما جعله يفكر في التخطيط برفقة المتهمين للاستيلاء على الخزنة الحديدية.  ومن أجل إخفاء كل الأدلة قاموا بنزع جميع كاميرات المراقبة التي كانت بالمنزل بما فيها قرص التسجيل الخاص بالكاميرا DVR والحاسوب وبعض اللوازم الشخصية.