خطير.. محاولة تفجير مطعم سياحي بالعرائش بالقنابل وقنينات غاز

عرفت مدينة العرائش مساء اليوم الأحد، محاولة تفجير مطعم “الخزامة” التي يرتادها السياح الأجانب وسط المدينة، بعد أن هاجم شخصان المطعم باستعمال قنابل “المولوتوف” وقنينات الغاز ومسدس بلاستيكي وقنينات البنزين، وقد قام مستخدموا المطعم وبعض المارة برشقهم بالصحون وقنينات المشروبات الغازية لطردهما من المكان فيما سارعت الأجهزة الأمنية إلى اعتقال أحد المهاجمين وإغلاق كل الطرق المؤدية إلى المطعم.

وحسب السلطات المحلية بالعرائش، فإن قوات الأمن اعتقلت شخصا يبلغ من العمر 36 سنة، يعمل بائعا متجولا، وذلك للاشتباه في تورطه في محاولة إضرام النار عمدا بالمطعم المذكور.

وأضافت أن الأمن “أوقف المشتبه فيه مباشرة بعد تكسيره للواجهة الزجاجية للمطعم ومحاولة إضرامه النار عمدا بواسطة قنينة غاز من الحجم الكبير، مما تسبب في إصابته عرضيا بعدة جروح، بينما مكنت إجراءات التفتيش من العثور داخل عربته المجرورة على أسلحة بيضاء وقنينة غاز من الحجم الصغير وأخرى من الحجم الكبير، فضلا عن قنينات تتضمن كمية من البنزين”.

وأشار المصدر ذاته، أنه تم “فتح بحث في الموضوع من طرف المصالح الأمنية تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد دوافع وخلفيات محاولة ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، كما تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت المراقبة الطبية بالمستشفى لتلقي العلاجات الضرورية والتحقق من وضعه النفسي والعقلي”.