خطير.. بسبب مرض السيدا الفتاك..”بودربالة” يقتل عشيقته

نشرت يومية “الصباح” في عددها الصادر نهاية الأسبوع، أن شاب ملقب بـ”بودربالة” يقطن بضواحي سيدي سليمان، قد وضع حدا لحياة عشيقته ذات 25 ربيعا بشكل بشع و التي كانت تعمل قيد حياتها نادلة بأحد المقاهي بمشرع بلقصيري.

وحسب ما جاء في يومية الصباح، فالسبب الذي جعل الجاني “بودربالة” يقتل خليلته (سلوى) و التي كانت تقطن معه بمنزله لـ3 أشهر، هو عندما أخبرته في جلسة خمرية وهو على وشك ممارسة الجنس معها أنها مصابة بمرض “السيدا” الفتاك وأنها نادمة على عدم كشف الأمر في أول لقاء بينهما، فانتابته حالة هيستيرية فور سماعه الخبر الصادم، حيث لم يتمالك أنفاسه، بعدما عادت به الذاكرة إلى الأيام الحمراء التي قضاها مع خليلته.

وفي تلك الليلة فكر في الانتقام فصعد إلى سطح منزله الواقع بالطريق المؤدية إلى سوق الثلاثاء، وتحسس عصا غليظة وعاد إلى غرفته فأخذ يخنق عشيقته ويضربها، ما تسبب في وفاتها.

و حسب بعض المصادر المقربة من القضية، فإن النادلة سلوى كانت تقوم بعلاقات غير شرعية قبل ارتباطها بالجاني، وهو بلاشك ما أدى إلى إصابتها بالسيدا.

“بودربالة” و بعد ارتكاب فعلته صعد من جديد إلى سطح المنزل و ظل يفكر في طريقة للتخلص من الجثة ليهتدي الى منطقة بها أكوام من بقابا الفحم و حفر حفرة و عاد إلى المنزل حاملا عشيقته إلى مكان الدفن السري