حقيقة وفاة “عمي علي الصحراوي”

تزامنا مع تواجده في الديار السعودية لأداء مناسك العمرة، تناقلت صفحات بمواقع التواصل الاجتماعي، الاثنين، أنباء وفاة “عمي علي” الصحراوي حافر الآبار الذي بذل قصارى جهده لإنقاذ الطفل ريان.

وعلى خلفية ذلك، نفت مصادر مقربة خبر وفاة “عمي علي” الذي ينحدر من أرفود بإقليم الرشيدية، مؤكدة أنه يتمتع بصحة جيدة وهو حي يرزق وأن خبر وفاتة مجرد إشاعة.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت خبر الوفاة على نطاق واسع.

وكان عمي علي الصحراوي حافر الآبار الذي بذل قصارى جهده لإنقاذ الطفل ريان بإقليم شفشاون، قد توجه إلى السعودية لأداء العمرة بمعية زوجته.

وأدى عمي علي مناسك العمرة برعاية شركة سعودية تكريما له على العمل البطولي الذي قام به خلال عملية إخراج الطفل ريان الذي توفي داخل البئر.

المصدر: الأيام24