جديد قصة الفيديوهات الجنسية في مواقع إباحية…مغربي بعد 20 سنة من العشرة عاداتو بالسيدا

قصة واقعية جد صادمة، بطلها مغربي،  المدعو ”ر.ا” البالغ من العمر 40 سنة أنه توصل سنة 2012 بفيديوهات جنسية ظهرت فيها زوجته رفقة أحد الأشخاص وهي تمارس الجنس، ليقوم بالتقدم بشكاية للعدالة اتهم من خلالها زوجته بالخيانة، مبرزا بأن الفيديوهات الأولى لم تكن واضحة، ليسارع إلى البحث بالمواقع الإباحية ليعثر خلال السنتين الأخيرتين على 31 فيديو إباحي  كما يدعي  لزوجته وهي غارقة في ممارسة الجنس مع عشيقها.

بعد 20 سنة من “العشرة”، كشف الزوج عن إصابته بمرض نقص المناعة المكتسبة “السيدا” وأشار هذا الزوج بأنه صدم بعد أن تبين له تعرضه للخيانة من زوجته المدعوة البالغة من العمر 44 سنة بعد 20 سنة من العشرة والزواج، أنجبا خلالها ابنين يبلغ أكبرهما 18 سنة، مبرزا في الوقت نفسه بأن زوجته وضعت مولودا جديدا سنة 2013 قد لا يكون من صلبه.

وأكد الزوج كذلك أن القضية ما تزال بين يدي العدالة، متمنيا أن يتم طي هذا الملف بالطلاق من زوجته، مؤكدا في الوقت نفسه بأن عشيقها سجن بعد أن قام بالإبلاغ عنه، حيث ضبطته المصالح الأمنية متلبسا بممارسة الجنس مع إحدى الفتيات داخل شقة مكتراة.