توقيف “مخزني” مزيف يستغل “الجائحة” للنصب على عشرات المواطنين في مبالغ مالية مهمة

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

أفادت مصادر محلية أن منطقة آيت عميرة نواحي اشتوكة أيت باها شهدت واقعة نصب غير معتادة، بطلها “مخزني” مزيف، استغل توفره على زي وظيفي للنصب على المواطنين، موهما إياهم بأنه مكلف بمراقبة احترام تطبيق التدابير الاحترازية.

المعطيات المتوفرة تشير إلى أن المعني بالأمر، كان يتجول بشكل منفرد ويوقف عدم مرتدي الكمامة، ويجبرهم على أداء الغرامة التصالحية، وإلا فسيتم اعتقالهم بتهمة مخافة التدابير الصحية الاحترازية، حيث نجح بالفعل في النصب على عشرات المواطنين وتحصيل مبالغ مالية مهمة منهم.

وتضيف المصادر أن أحد الضحايا ارتاب في “المخزني”، خاصة بعدما لاحظ أنه يعمل بشكل منفرد، ليقوم بإبلاغ السلطات المحلية، حيث خرجت دورية مكونة من رجال الشرطة لتمشيط المنطقة، إلى أن تم الإيقاع بالمتهم.

هذا وقد تم حجز مبلغ مالي في حوزة المتهم، بالإضافة إلى زي وظيفي وأوراق ثبوتية، ليتم إخضاعه للتحقيق من طرف مصالح الدرك الملكي، قبل إحالته على النيابة العامة المختصة.