تطورات جديدة في قضية الراقي المشهير ”مصعــب” المتهم بالاغتصاب والابتزاز

بعد فضيحة الراقي المغربي ”مصعب التوزي” المتهم بالتحرش و الاغتصاب و الابتزاز التي هزت الرأي العام المغربي، توجه مجموعــة من الرقــاة إلى منزل أســرة الضحية لأجــل إقناعــها بالتراجـع عن الشكـاية التي كانت سببا مباشرا في اعتقال الراقي المذكور وطالبوها بالتنـازل للمتهم و بالإفصاح عن متطلباتها وشروطها ، كما طالبها بعضهم بالــزواج ووافقــت إلا أنها طالبـت بمبلغ مالي كبير الشيء الذي لم يقبلــه أحد الرقاة واعتبر الأمر بيعا وشراء على حساب خطأ اشترك فيه الطرفان.

وهذا فإن أسرة الــراقي ”مصعب التوزي” تعيش لحظات عصيبة على إثر هذه الفضيحة التي ألمت بها، ولا سيما زوجته التي عبرت للرقــاة قائلـــة : ” زوجي مصعب أخطأ ويستحق أكثر ويجب أن يعاقب ”، ولا زال بعض أصدقاء الراقي المعتقل يحاولون إيجـاد حل وسط بين الطرفين مع عدم إنكارهم أنــه أخطأ .

ومن جهة أخرى فقد تم اعتقال هذا الأخير بعدما تقدمت إحدى المشتكيات إلى المصالح الأمنية بشكاية تتهمه من خلالها بالنصب واستغلالها أثناء ترقيتها وممارسة الجنس عليها واغتصابها بقلب المركز حين دخلت في غيبوبـــة.

وللاشارة فإن النيابة العامة قــررت متابعة الراقي ”مصعب التـوزي ” في حالة اعتقــال بعدما تبين لها تورط هذا الأخير فيما نسب إليه.

المصدر : موقع شوف تيفي