تطورات جديدة في قضيةحمل طفلة في 12 من عمرها بجرسيف من ابن الجيران

كشفت مصادر إعلامية عن تفاصيل جديدة حول واقعة حمل طفلة ذات 12 بجرسيف، حيث أكدت أن الجاني يعتبر صديقا مقرب لوالد الضحية ويسكن بالجوار، كما أنه كان يتردد بشكل مستمر على بيت الأسرة.

وأضافت المصادر أن الفتاة اعترفت بكون الجاني مارس عليها الجنـ.ـس عدة مرات، طيلة أسابيع، عكس ما روج له البعض بكون الأمر يتعلق بحادث اغتصـ.ـاب معزول نتج عنه حمل.

وكانت عناصر الضابطة القضائية بجرسيف، قد قامت مساء الإثنين الماضي، بتوقيف المشتبه فيه الرئيسي في القضية، بعد التحقيقات والأبحاث التي باشرتها والتي انتهت بنصب كمين محكم تم عبره الوصول إلى الفاعل البالغ من العمر 34 سنة.

وجرى الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.