الناشطة الريفية “سيليا” غاضبة جدا وتصف جماهير الوداد بالبلطجية والمجرمين

نشرت الناشطة الريفية سليمة الزياني المعروفة بـ”سيليا” تدوينة على حسابها الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك عبرت فيها عن غضبها الشديد بعدما أصدرت إستئنافية الحسيمة قرارها بسجن شقيقها لمدة 3 أشهر وغرامة مالية قدرها 1500 درهم.
وكشفت “سيليا” بأن شقيقها تم اعتقاله على خلفية أحداث الشغب التي وقعت بمدينة الحسيمة بين جماهير الوداد وجماهير شباب الريف الحسيمي، واصفة في كشفها عن المعطيات الخاصة بظروف اعتقال شقيقها بعض جماهير الوداد بـ “البلطجية”، و “المجرمين”.

جدير بالذكر أن “سيليا”، كانت من بين المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة قبل أن تحصل على العفو الملكي بمناسبة عيد العرش.