المملكة المغربية ستتخلى عن الدرهم كعملة رسمية في هذا التاريخ

بعد حصول المملكة المغربية على عضوية الاتحاد الإفريقي، ستدخل مرحلة جديدة ألا وهي التخلي عن الدرهم المغربي كعملة رسمية ابتداءا من سنة 2020.

ومن المنتظر أن تمنح للمغرب العضوية الرسمية في دول المجموعة الاقتصادية لغرب إفريقيا الـ15 مما سينتج عن ذلك، هو تخلي المملكة عن الدرهم كعملة رسمية، الذي يعتبر أحد الرموز التاريخية للمغرب، وشكّل اعتماده عملة رسمية منذ عام 1958.

وفي هذا السياق أكد رئيس مفوضية المجموعة أن الطلب الذي قدمه المغرب للانضمام إليها تضمن ”تعهدا ملكيا بتخلي المغرب عن عملته وتبنيه العملة الموحدة” المرتقب صدورها ابتداء من سنة 2020، وجاء ذلك على لسان رئيس الجهاز التنفيذي الدائم للمنظمة، الدبلوماسي البينيني مارسيل دو سوزا، في استجواب له مع موقع ”سبوتنيك” الفرنسية هذا الأسبوع، إن المغرب عبّر ”رسميا” عن “التزامه بالتخلي عن الدرهم” واستعمال العملة الموحدة للمجموعة فور دخول هذا القرار حيّز التطبيق. خطوة الانتقال إلى عملة موحدة لدول “سيدياو” الـ15 حاليا في انتظار انضمام المغرب.