الفيسبوك والشرطة الأوروبية في تعاون لصد الإرهاب والمنشورات التي تشجع عليه

من اجل تطوير انظمة مواجهة الدعاية للارهاب، عملت الشرطة الأوروبية بمشاركة مع فيسبوك على توقيف واستئصال منشورات الإرهابيين المرتبطة بالإرهاب والعنف وتوقيفها على الشبكة العنكبوتية.

حيت أن فيسبوك ملتزم بإزالة الإرهابيين وكل من له علاقة بذالك والهدف من هذا هو ايجاد طرق للتعامل مع النزاعات الجديدة بالاضافة إلى كيفية الدفاع عن النفس تجاه اي نوع من انواع الإساءة لها. حيت سيتمكن من التعرف على قرابة 99% من هذه المنشورات وإزالتها.  ومثال ذلك تراجع نشاط تنظيم داعش في العراق وسوريا، على شبكة الإنترنت. فالارهاب حقا معركة لا تنتهي ومستمرة بالتطور ومن اجل تقليصه ومحاربته تتحرك المنصات الرقمية بجميع اشكالها.