إمام فمراكش لقاوه حي يرزق بعدما تم تسليم جثمان شبيه له لأسرته (صورة)

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

أثار خبر وفاة إمام مسجد الدالية بشارع حمان الفطواكي بمقاطعة سيدي يوسف بنعلي بمدينة مراكش، جدلا كبيراً، بعدما تم إعلان وفاته جراء مضاعفات إصابته بفيروس كورونا المستجد، لكن ماذا حدث بعد ذلك؟

الغريب هو أن أسرة الإمام الذي تم إعلان وفاته، تسلمت جثمانه وتمت مراسيم الدفن وسط أجواء مهيبة، ليأتي الخبر الصاعقة وهو أن الشخص المتوفى ليس إمام مسجد الدالية وإنما شبيهه، تم تسليم جثمانه لأسرته في صندوق بسبب خطأ من المستشفى.

وحسب بعض المصادر، فإن إمام مسجد الدالية يرقد حاليا في مستشفى ابن طفيل تحت العناية المركزة.