إعفاء الفيزازي من إلقاء خطبة الجمعة بمسجده في طنجة

قررت وزراة الأوقاف و الشؤون الإسلامية إعفاء الشيخ المثير للجدل محمد الفيزازي من إلقاء خطبة الجمعة غداً بمسجد طارق بن زياد بمقاطعة “كاساباراطا” وسط طنجة.

ويأتي هذا القرار المفاجئ بعد الضجة الكبيرة التي خلفته قضيته مع زوجته الرابعة حنان زعبول التي تتهمه بالاختطاف و الاحتجاز والإجهاض.

وللإشارة فقد سبق للفيزازي  أن صلى بالملك محمد السادس في أحد زياراته لمدينة طنجة، و لا يعرف لحد الآن ما إذا كان قرار وزارة الأوقاف يتعلق فقط بخطبة الجمعة أم بتوقيف كامل عن الإمامة بذات المسجد.