إجراءات صعيبة على المغاربة دارتها فرنسا من أجل الحصول على ”الفيزا”

جاء في يومية المساء في عددها الصادر اليوم الإثنين، أن آلاف المغاربة الذين يتقدمون من أجل الحصول على تأشيرة شينغن من القنصليات الفرنسية، سيواجهون مشاكل تحمل آجال انتظار يمكن أن تتجاوز العشرة أيام من أجل الحصول على جواب بخصوص ملفات الحصول على تأشيرة دخول التراب الأوروبي عبر البوابة الفرنسية.

وهذا فقد بدأت القنصليات الفرنسية بمختلف المدن إجراءات جديدة بداية من الأول من دجنبر الجاري، إذ أصبح على المغاربة الذين يقدمون ملفاتهم أمامها من أجل الحصول على التأشيرة الانتظار لعشرة أيام عوض خمسة أيام التي كانت مقررة خلال الإجراءات السابقة.

وأوضحت السفارة الفرنسية بالرباط، في توضيح مقتضب أنا أسبابا تتعلق بالتشاور مع شركاء أوروبيين في فضاء ”شينغن” هي التي فرضت مضاعفة الأجل الذي كان مخصصا لمنح التأشيرة للمواطنين المغاربة، ودعت المغاربة الراغبين في الحصول على هذه التأشيرة إلى الأخذ بعين الاعتبار هذا التمديد أثناء جدولة رحلاتهم.

ورجحت مصادر اليومية أن يكو ن قرار السفارة الفرنسية مرتبطا بوجود تنسيق أمني بين مجموعة من دول فضاء ”شينغن” من أجل دراسة هويات أصحاب الطلبات المقدمة للحصول على تأشيرة دخول الفضاء الأوروبي من خلال تحويل المعطيات الشخصية للمرشحين والمتعلقة بالبصمة الرقمية والصورة الشخصية ومختلف المعلومات التي يمكن أن تستغل من الناحية الأمنية في التعرف على أي مطلوبين محتملين أو أشخاص مصنفين في لائحة الأشخاص الذين يمكن أن يشكلوا خطرا على أمن أوروبا.