أم الطالبة التي أصيبت بالقرطاس تكشف عن سر العلاقة التي كانت تجمع ابنتها بالضحية حمزة الشايب

في جديد قضية جريمة مقهى “لا كريم” بمراكش والتي راح ضحيتها شاب يدعى “حمزة الشايب” ابن السادسة والعشرين من العمر رميا بالرصاص بينما أصيب اثنان اخرون بجروح متفاوتة الخطورة.

وبهذا الصدد كشفت والدة الطالبة فاطمة الزهراء في كلية الطب لاحدى المنابر الاعلامية، أن طبيعة العلاقة التي كانت تجمع ابنتها بالمرحوم “حمزة الشايب”،لا تتعدى نطاق الزمالة .

و أضافت ذات المتحدثة، أن ابنتها كانت تتواجد مع أصدقائها في المقهى غاية في الدراسة لا غير، وقد أشارت أيضا أنها كانت تتوفر على مستنسخات دراسية و تراجع دروسها مع الطالب الضحية حمزة الشايب مضيفة: ” ..بنتي كتمشي القهوة باش تقرا و معندهاش الفايسبوك..”

أما بخصوص حالتها الصحية فقد طمأنت الأم المغاربة الذين اهتموا بتفاصيل إصابة ابنتها ، بالتأكيد على أن فاطمة الزهراء ما زالت ترقد بالمصحة الخاصة و حالتها مستقرة و ستغادرها خلال أيام قليلة.

و للاشارة فقد كان حمزة الشاب طالب في السنة السابعة بكلية الطب لقي شخص مصرعه، مساء الخميس الماضي بمراكش، إثر تعرضه لإطلاق نار مباشر على مستوى الرأس من طرف شخصين ملثمين، بينما أصيب اثنان آخران بشظايا أعيرة نارية، في حادث له ارتباط بتصفية حسابات شخصية.